أرشيف الأخبار

معهد تنمية الأسرة والمجتمع يحتفل باليوم العالمي للمرأة
احتفل معهد تنمية الأسرة والمجتمع بالجامعة بثلاث من الأمهات المميزات العاملات بالجامعة وذلك في ختام الندوة عن الدستور القادم التي نظمها معهد تنمية الأسرة والمجتمع ضمن الاحتفال باليوم العالمي للمرأة بمشاركة عدد من القطاعات النسوية. وأكد بروفيسور جاد الله عبد الله الحسن نائب مدير الجامعة اهتمام الدولة بالمرأة وحفظ حقوقها وتمثيلها في المجالس التشريعية والرسمية بالدولة لدورها الرائد والمتعاظم تجاه المجتمع, وقال أن المعهد درج على تدريب وتأهيل شرائح المجتمع من خلال العمل المستمر في الدراسات والبحوث. لربط الجامعة بالمجتمع وأعرب عن سعادته لإهتمام المعهد بتنظيم وإقامة الفعاليات الهادفة لقطاع المرأة والإهتمام بها داعياً إدارة المعهد لعقد مثل هذه الندوات بصورة دورية. ومن جانبها أوضحت الدكتورة هادية مبارك الشيخ عميد معهد تنمية الأسرة والمجتمع أن المعهد يسعى لتعزيز دور الفرد في المجتمع وتركيز دعائم الأسرة من خلال الخبرات التربوية الواعية وتدعيم الأسرة ومتطلباتها بما يسهم في الحراك الإجتماعي إضافة لتقوية الأداء الإجتماعي من خلال البحوث العلمية التي تخدم قضاياه. وأشارت أن المعهد يضطلع لأن يكون مرجعاً للدولة في مجال الأسرة والمجتمع وبإسهامه في التخطيط الإجتماعي, وكذلك التعاون مع الجهات الخارجية وتسخير الإمكانات المتاحة والمشاركة في كافة المبادرات في العمل الطوعي والقضايا الوطنية والحروب المتجددة ونزع فتيل الحروب. وقدمت خلال الندوة ورقة بعنوان مفاهيمية الدستور الدائم للخبيرة القانونية الدكتورة عائشة أبو القاسم حاج حمد. الجديد بالذكر أنه تم تكريم الدكتورة الشفاء عبد القادر حسن لتدرجها من خريجة دبلوم سنتين إلى أستاذ مساعد, والأستاذة سعيدة جميز نسبة لخدمتها الطويلة منذ العام 1981م , وتمبولة باشا حسن العاملة بالقاعات والتي نالت لقب أم الطلاب.
زيارة وفد قيادات أمانات المرأة بالعمل النقابي بالسودان للجامعة
في إطار أثراء العمل النقابي بالجامعة زار وفد من قيادات أمانات المرأة بالعمل النقابي بالسودان جامعة السودان ممثلة في معهد تنمية المرأة والأسرة. وخاطب اللقاء د.راشد أحمد حسين وكيل الجامعة والمدير بالإنابة الحضور الكريم مثمناً مثل هذه المبادرات ومشيراً إلى تفرد الجامعة بالعديد من التخصصات ممثلة في كلية هندسة وتكنولوجيا النفط ـ وقسم هندسة الطيران الذي يعتبر الرافد الوحيد لشركة صافات وقسم الهندسة النووية أضافة لبعض الكليات المتخصصة في خدمة المجتمع . أضاف أن الجامعة في التصنيف الإقليمي تعتبر ال (36) عربياً ـ ال(37( إفريقياً ـ وال (2133) عالمياً.وتضم (72) ألف طالب حوالي(30) ألف طالب في الدراسات التكنولوجية و(40) ألف طالب في دراسات البكالريوس. كما تقدم خدمة متميزة في مجال الدبلومات حيث أصبحت كلية التكنولوجيا المرشح رقم(1) من قبل أولياء الأمور نتيجة للتميز في برامجها الدراسية وإمكانية التجسير لبرامج البكالريوس. وقد أفردت الجامعة مركزاً مختصاً بالبحث العلمي وفصلته عن الدراسات العليا إيماناً بأهمية البحث العلمي وتطويره .وثمن دور المرأة في الجامعة في كافة المجالات والبرامج وأشاد بدور أمانة المرأة بالجامعة التي تدعم هذه المناشط في مجالات تنمية المجتمع.وعبر عن رغبة الجامعة في عقد شراكات ذكية بين الأمانة والمعهد حتى لا ينقطع هذا التواصل. وتحدثت الدكتورهادية مبارك المجذوب عميد معهد تنمية المرأة والأسرة قائلة أنها في هذا المقام تمثل الجامعة والمعهد الذي انتمت إليه إدارياً إذ يعتبر من أهم المعاهد بالجامعة حيث ينصب عمله في خدمة المجتمع والأسرة والمرأة التي تعي هموم وتطلعات الوطن واضعين في الاعتبار الحراك الثقافي والإجتماعي لأنها تمثل المجتمع وفق الطبيعة الإلهية خاصتها (صنع الأجيال). وأشارت إلى أن المعهد يضطلع بالقيام بعدة أدوار من أهمها : ـ أن يكون مرجع من مراجع الدولة حيث يجمع أساتذة وعلماء ذوو قدرات هائلة ليسهموا في التخطيط الإجتماعي . ـ الاستمرار في تحسين سلوكيات المرأة التي نريدها للمستقبل من خلال الندوات والورش. ـ وضع إليه للتعاون مع الجهات والمراكز ذات الصلة . ـ تسخير إمكانيات المعهد لتدريب الكوادر النسائية بالجامعة حتى يكون لنا دور في تحليل ووضع الحلول الإبداعية للوصول لمحتمع آمن. ـ دعم العمل الطوعي في السودان للحد من وجود منظمات عميلة ذات أهداف خفية. ـ برامج التأهيل وإعادة التأهيل كمبادرة للتنمية المستدامة بدارفور في مجالات محاربة الفقر ـ العادات الضارة ـ التثقيف الصحي. وأضافت الأستاذة حرم بدوي أمينة أمانة المرأة للعمل النقابي بالجامعة أن الأمانة بالجامعة ستكون نموذجاً لتأهيل وتدريب القيادات والكوادر وفق الرؤية العامة للأمانة العامة بالسودان وسنحاول جاهدين الإرتقاء بالعمل النقابي. وثمنت دور الإدارة ووقوفها بجانب الأمانة في كافة المشاريع إضافة لوجود كفاءات بالأمانة تجعل من توجهاتنا خططاً طموحة للمستقبل .وتقدمت بالشكر لقيادات المرأة للتكرم بالزيارة لإثراء العمل النقابي. كما تحدثت الأستاذة آمال قاسم أحمدأمينة المرأة بنقابة عمال السودان بولاية الخرطوم متمنية الاستفادة من إمكانيات الجامعة بخلف شراكة ذكية بين الجامعة والأمانة خاصة معهد تنمية المرأة والأسرة حتى ينعكس ذلك على تنمية كوادرنا القيادية وبالتالي ينعكس هذا الأثر في تنمية القواعد. كما أشارت لضرورة وضع مذكرة للتفاهم يتم توقيعها حتى تكون العلاقة واضحة ومتأصلة. وقد إشتملت الزيارة على جولة شملت كلية الفنون الجميلة ـ مركز الحاسوب ـ معهد تنمية المرأة والأسرة.
زيارة و مشاركات بروفيسور د.فاطمة عبد المحمود للولايات المتحدة الأمريكية و الأمم المتحدة في الفترة ما بين 17/2 -21/3/2011
- قدمت الدعوة لبروفيسور د.فاطمة عبد المحمود بوصفها مديراً لكرسي اليونسكو للمرأة في العلوم و التكنولوجيا و رئيساً لعدد من منظمات المجتمع المدني. وجهت الدعوة من الجهات الآتية :- 1. ثمان منظمات و جمعيات تابعة للأمم المتحدة في مجال المرأة و التنمية الاجتماعية (( مرفقة الدعوات )). 2. المنظمة الأفريقية الأمريكية 3. الإدارة الأمريكية – ممثلة في وزارة الخارجية بإداراتها المختلفة ((مرفق البرنامج)). 4. الجالية السودانية بالولايات المتحدة الأمريكية ((تفصيل لاحق)) 5. الجامعات الأمريكية :- من الجانب الأكاديمي تمت الموافقة بعد اجتماعات متفرقة مع كل من جامعة كولمبيا Columbia ،كنتكت Connuticut ، يل Yale ، و جامعة هارفاد بالتعاون مع جامعة السودان للعلوم و التكنولوجيا في مجال تبادل الأساتذة و زيارات الطلاب و تحديد برامج المحاضرات عن بعد من الطرفين – و تسجيل للدراسات العليا بالسودان. الجدير بالذكر أنه توجد منح دراسية للطلاب معلن عنها عبر الكرسي باعتباره مستضيف لمنظمة المرأة للعالم الثالث.
مدير جامعة السودان : خريجو الهندسة يدعمون الصناعة
أوضح البروفسيور احمد الطيب احمد مدير جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا أن الجامعة شهدت هذا العام افتتاح اقسام الهندسة النووية والهندسة الكيميائية وذلك مبادرة من الجامعة لرفد البلاد بمهندسين يكونوا دعامة لمجالات التنمية خاصة وأن السودان سيتجه في المرحلة القادمة لانتاج الطاقة النووية والاستفادة من امكاناتها المتعددة وأكد سيادته خلال طوافه بمعارض اسبوع المنهدس أن كلية الهندسة تعتبر من أهم الكليات في الجامعة ويشكل طلابها ثلث الطلاب البالغ عددهم 24 ألف طالباً وقال أن اسبوع المهندس يحظى بمتابعة من مؤسسات وشركات ممثلة في وزارة الصناعة وغيرها من شركات القطاع الخاص للاطلاع علي المستوى الاكاديمي المتقدم الذي وصل اليه الطلاب خاصة في المراحل النهائية مؤكداً أن الجامعة درجت علي مد القطاع الصناعي بالخريجين المؤهلين الذين يدعمون الصناعة في كل مجالاتها . من جانبه قال عميد كلية الهندسة البروفسيور شمبول عدلان أن اسبوع المهندس السابع هو نشاط طلابي سنوي يهدف لعكس نشاطات الطلاب في الجانب العملي وعرض مشاريعهم المرتبطة بالمشاكل الحقيقية في المجالات الصناعية والهندسية في السودان . واضاف في مؤتمر صحفي عقد بمناسبة افتتاح فعاليات الاسبوع انها تتضمن مشاركة عدد من المؤسسات والشركات وذلك بغرض توثيق الصلة بين الخريج والمؤسسات الصناعية والهندسية وفرصة للقيادات والمخططين للوقوف علي احتياجات البلاد التنموية والهندسية . وثمن البروفسيور شمبول على دور المهندس الخريج في تغيير وجه السودان والارتقاء ببنيته التحتية ومواكبة الانظمة الهندسية المتطورة.
تقرير عن ورشة عمل الحلول العملية :الؤية والتطبيق
تقرير عن ورشة عمل الحلول العملية :الؤية والتطبيق